حملة النفير 
 عدد الضغطات  : 5921
نصيحة عظيمة حول الفرقة بين طلبة العلم للشيخ الوالِد العلامة/ 
 عدد الضغطات  : 4127
موقع العلامه عبد العزيز ابن بازhttp://dc197.4shared.com/img/ 
 عدد الضغطات  : 2842 موقع العلامه ابن عثيمين

http://dc197.4shared.com/img/2330 
 عدد الضغطات  : 3060 موقع العلامه الألباني 
 عدد الضغطات  : 2793 الفوزان

http://www.marok1.com/img/svt/08.jpg 
 عدد الضغطات  : 3170 فجر الإيمان على تويتر
http://www.fjr-aleman.com/up/uploads/ 
 عدد الضغطات  : 7565
 
 عدد الضغطات  : 2298 جمعية إنسان الخيرية 
 عدد الضغطات  : 2229 همسات إيمانية 
 عدد الضغطات  : 2475 الصديقة 
 عدد الضغطات  : 6170 لاتنشرهـــا 
 عدد الضغطات  : 2955
 
 عدد الضغطات  : 2060 مؤلفات للشيخ العثيمين بالفرنسيةhttp://sub5.rofof.com/img3/04 
 عدد الضغطات  : 2521 أهم المسائل التي تسأل عنها المرأة 
 عدد الضغطات  : 2816 رســآلــة خــآصــة إلــى [ الزوجـــه المُـلـتـزمــــه ] 
 عدد الضغطات  : 1738 من أقوال الشيخ بن عثيمين رحمه الله تعالى 
 عدد الضغطات  : 2483
 
 عدد الضغطات  : 2133 الإيجابية تحقيق الرجال( متجدد ) 
 عدد الضغطات  : 1450 إعلان 
 عدد الضغطات  : 1250 سلسة أخلاق المتقي 
 عدد الضغطات  : 1362 الراقي الشيخ خالد العجمي 
 عدد الضغطات  : 1772


العودة   منتدى فجر الايمان > الأقســـــــــام العـــــــــــامة > فسحة الــــــروح

فسحة الــــــروح يمنع وضع المواضيع المنقولة


وقفات تربوية مع قصة أصحاب الكهف

يمنع وضع المواضيع المنقولة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 10-10-2012, 07:05 PM   #1
شمس_الدين


الصورة الرمزية شمس_الدين
شمس_الدين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 853
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 23-01-2013 (06:58 AM)
 المشاركات : 215 [ + ]
 التقييم :  112
لوني المفضل : Cadetblue
12092 وقفات تربوية مع قصة أصحاب الكهف



وقفات تربوية مع قصة أصحاب الكهف




الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:



سورة الكهف سورة عظيمة فيها قصص جليلة عن أمور مختلفة ومنها ما يتعلق بحق عظيم من حقوق الله وهو حقيقة التعامل مع الله, وثمرته السعادة والعناية التامة من الله في الدارين لمن يحسن طاعته, وأيضا فيها أهمية التعامل مع الآخرين مثل جلساء السوء. ومن يقرأ قصة أصحاب الكهف بإستمرار وتدبر فإنها تُربّيه على التعلق بالله وحده مع بذل الأسباب وهذا هو التوكل وهو الأصل في النجاة, وفيها ما يحث على الحرص على ما ينفعك كأن تحرص على زيادة إيمانك, وترك ما لا يعنيك كالإبتعاد عن مواطن الفتن. ولهذا رغبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في قراءة سورة الكهف كل يوم جمعة لما فيها من الفوائد والعبر, وهذه بعض الفوائد المختصرة من هذه القصة, وحرصت على ذكر تعامل أصحاب الكهف مع الله, وموقفهم تجاه الفتن وأهله.



كيف تنجو من الفتن؟


اعلم أن الله لا يذكر هذه القصص في القرآن والسنة من باب الخبر المحض الذي لا طائل من ورائه, حاشا لله, بل يذكرها من باب الإعتبار والتشبه بالصالحين والمصلحين, وكما يقال: (تشبهوا بالكرام إن لم تكونوا مثلهم فإن التشبه بالكرام فلاح).
النجاة من الفتن عبادة جليلة وقلّ من يفعلها أو يتفكر في أسبابها, ومن أبرز أسبابها إخلاص العمل لله ودعاء الله الثبات على الحق. قال الله عن أولائك الفتية: (إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى) سورة الكهف آية13. أي: لما آمنوا بربهم واعتقدوا أن الله هو الخالق الذي يستحق العبادة وحده لا من سواه زادهم إيمانا وهدى وأرشدهم إلى الطريق القويم, ومن سعى إلى الخير يسّر الله له السبيل, ومن زاغ أزاغ الله قلبه, كما قال: (فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ) سورة الصف آية 5. ويستفاد من هذه الآية أن المؤمنين يزيد إيمانهم وينقص لقوله: (وزدناهم هدى), فيزيد بفعل الطاعات تقربا إلى الله لا رياء, وينقص بفعل المعاصي والمنكرات. فكم إيماننا ازداد في رمضان بالصيام والقيام وقراءة القرآن ونقص بعد ذلك؟ وكأننا نظن أن زيادة الإيمان في رمضان فحسب, بل هي في العام كله!
فهؤلاء الفتية عبدوا الله بعبادة عظيمة وهي دعاء الله وحده, قال تعالى عنهم: (إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا) آية10. دعوا الله وحده ولم يشركوا به شيئا لأن الله هو الغني الحميد وما سواه مخلوقون ضعفاء محتاجون لا يملكون لأنفسهم ضرا ولا نفعا, فكيف يُترك الغني ويُذهب إلى الفقير؟! قال تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ). وفضائل الدعاء كثيرة, منها: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الدعاء هو العبادة) رواه الترمذي وحسنه الترمذي. قال ابن الجوزي في صيد الخاطر بعد أن ذكر هذا الحديث: (وأقول: العبادة هو الدعاء). فذكر عليه الصلاة والسلام أن الدعاء عبادة لئلا ينكر أحد أنها ليست عبادة, بل هي من أفضل العبادات كما سيأتي! وأما قول ابن الجوزي (العبادة هو الدعاء): المقصود أن كل عبادة تفعلها هي في الحقيقة دعاء سواء كان بلسان الحال أو بلسان المقال, مثل أن تتصدق وتصوم بقصد التقرب إلى الله بالطاعات ليغفر لك, فكل العبادات عبارة عن دعاء عبادة أو دعاء مسألة. ومن فضائل الدعاء: إذا سئلت أي عبادة أعظم؟ هل هو السجود, أم الصدقة, أم ماذا؟ فقل: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أفضل العبادة هو الدعاء) صححه الحاكم في المستدرك ووافقه الذهبي وصححه الألباني في السلسلة الصحيحة. ومن رحمة الله أن جعل عبادة يسيرة ليس فيها تكلف ولا مشقة من أفضل وأجلّ العبادات, لا يتطلب بذل مال ولا مشقة البدن, وإنما تحرك لسانك صادقا وخالصا من قلبك. فإذا عرفنا كل هذا, ننتقل إلى: ما هو أفضل الدعاء؟ قال النبي صلى الله عليه وسلم: (أفضل الدعاء الحمدلله) رواه الترمذي وصححه الألباني. وذلك لما فيه من الرضا في حال السراء والضراء وقلّ من يتذكر فيفعلها, فكن من القلة واصطبر عليها, فقد قال تعالى عن السابقين أن قليلا منهم من آخري هذه الأمة, أي: لا يوجد من السابقين في الخيرات في آخر هذه الأمة إلا القليل كما قال العلامة السعدي في تفسيره.
ولما الفتية دعوا الله استجاب الله لهم بتثبيت قلوبهم أولاً ثم بعنايته التامة لهم في الكهف, قال عز من قائل: (وَرَبَطْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ إِذْ قَامُوا فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لَن نَّدْعُوَ مِن دُونِهِ إِلَهًا لَقَدْ قُلْنَا إِذًا شَطَطًا)آية 14. وربطنا على قلوبهم, أي: ثبتناهم وصبّرناهم بسبب دعائهم وحرصهم على ما ينفع من زيادة الإيمان. وهنا مسألة: هل الدعاء يغير القدر؟ الصحابة سألوا النبي صلى الله عليه وسلم هذا السؤال فأجاب عليه الصلاة والسلام: هو من القدر. بمعنى: أنك إذا دعوت واستجاب الله لك فهذا من القدر, فلو تركت الدعاء بحجة أن القدر واقع واقع فكيف عرفت أنك لو دعوت لن يتغير شئ؟ هذا من سوء الظن بالله, وهذا درس في عدم ترك الأسباب ومنها الدعاء بحجة أن الله لو قدر هذا الشئ سيحصل. فترك الأسباب قدح في العقل وترك التوكل على الله قدح في الشرع.



حقيقة الحياة الدنيا


أمات الله أصحاب الكهف سنين ثم بعثهم, قال: (وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعًا) آية 25. ما الحكمة والعبرة من هذه الإماتة؟ قال تعالى: (وَكَذَلِكَ أَعْثَرْنَا عَلَيْهِمْ لِيَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لا رَيْبَ فِيهَا) آية 21. حتى يعرف الكافرون ويستيقن المؤمنون أن الساعة آتية لا ريب فيها وأن الله قادر على كل شئ, ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير؟
وأيضا فيها أن عُمُرَ أحدنا مثل النومة أو الغفوة, فبالأمس وُلدنا, واليوم نعمل ونكدح على هذه الأرض, وغدا تحت الثرى! فالحياة كلمح بالبصر, ولهذا قال تعالى في نفس السورة آية 45: (وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا). فالدنيا كما يقال تراد لتعبر لا لتعمر, ولكن تعبر بماذا؟ تعبر بتعلم أهمية حق من حقوق الله على العبيد وهو توحيده(إفراده بما يستحق), فمن تركه لا يفلح أبدا لقوله تعالى: (إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ) سورة النساء آية 48. وأما تعمير الأرض فهي وسيلة للعيش كي تستمر الحياة بشكل طبيعي وليس كما يظن البعض أننا خلقنا لنعمر الأرض طوال حياتنا ثم نموت ونتركها لغيرنا.



الفرار من الفتن



قال تعالى: (إِنَّهُمْ إِن يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ يَرْجُمُوكُمْ أَوْ يُعِيدُوكُمْ فِي مِلَّتِهِمْ وَلَن تُفْلِحُوا إِذًا أَبَدًا) آية , قال العلامة السعدي: (وفي هذه القصة دليل على أن من فرَ بدينه من الفتن, سلمه الله منها. وأن من حرص على العافية عافاه الله, ومن أوى إلى الله, آواه الله, وجعله هداية لغيره) تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان ص447.

فالفتن تجتنب ولا تجتلب, وأصحاب الكهف فروا من الفتن بخلاف بعض الناس اليوم يفر إلى الفتن, والسعيد من وعظ بغيره, وقال نبينا صلى الله عليه وسلم: (إن السعيد لمن جنب الفتن) رواه أبو داود وصححه الألباني. وفي هذه القصة فائدة وهي عدم مجالسة أهل الفتن لأنهم تعدوا على غيرهم وهذا من الظلم, ظلموا أنفسهم بفعل المحظور وظلموا غيرهم بتشجيع غيرهم لمشاركتهم, قال تعالى: (وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ) سورة هود آية 113. وذلك لما فيه من تشجيع غيرهم على الإنضمام وفيه إقرار على هذا المنهج الذي ليس من القرآن والسنة في شئ في التعامل مع الفتن. قال النبي صلى الله عليه وسلم: (لعن الله من آوى محدثا) رواه البخاري ومسلم. جاء كلمة (محدَثا) بفتح الدال وكسرها. أما فتحها بمعنى الإبتداع في الدين, وهو كل ما يتعبد المرء به وهو ليس من شريعة محمد صلى الله عليه وسلم. ولا يجوز الإغترار بمن يلصق في شريعة محمد صلى الله عليه وسلم ما ليس منه بحجة أن الفاعل صاحب تقوى وورع. قال ابن الجوزي في صيد الخاطر ص53: (ولا ينبغي أن يغتر بعبادة جريج, ولا بتقوى ذي الخويصرة). وأما كسرها (محدِثا) بمعنى(الإفساد), كمن يفسد في الأرض بدعوى الإصلاح ويزعزع أمن البلاد ويدخل الرعب في قلوب العباد. قال ابن بطال في شرحه على هذا الحديث: (فإن من رضي فعل قوم وعملهم التحق بهم) فتح الباري(13/295).


وقد ضرب أصحاب الكهف مثلا رائعا في هجر الفساد وأهه, وفي البراءة من العابد لغير الله والمعبود الباطل, قال الله عنهم: (هَؤُلاء قَوْمُنَا اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً لَّوْلا يَأْتُونَ عَلَيْهِم بِسُلْطَانٍ بَيِّنٍ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا-وَإِذِ اعْتَزَلْتُمُوهُمْ وَمَا يَعْبُدُونَ إِلاَّ اللَّهَ فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ)15-16. وهكذا كان الأنبياء والرسل عليهم السلام, قال تعالى عن إبراهيم وقومه: (إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَاء مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ)سورة الممتحنة آية 4. فتبرأ الخليل عليه السلام وقومه من الفاعل والمفعول. وفي صحيح مسلم عندما قيل لابن عمر أن هناك من ينكر القدر ويزعم أن الأمر أنف, قال: أخبرهم أني برئ منهم, وأنهم براء مني.


كتبه/ عبدالله خالد شمس الدين

Twitter@AShamsalden


 
 توقيع : شمس_الدين

( كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (26) وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ (27) ) سورة الرحمن.
قال العلامة السعدي - رحمه الله - : أي: كل من على الأرض، من إنس وجن، ودواب، وسائر المخلوقات، يفنى ويموت ويبيد ويبقى الحي الذي لا يموت ( ذُو الْجَلالِ وَالإكْرَامِ) أي: ذو العظمة والكبرياء والمجد، الذي يعظم ويبجل ويجل لأجله، والإكرام الذي هو سعة الفضل والجود، والداعي لأن يكرم أولياءه وخواص خلقه بأنواع الإكرام، الذي يكرمه أولياؤه ويجلونه، [ويعظمونه] ويحبونه، وينيبون إليه ويعبدونه.


رد مع اقتباس
قديم 10-10-2012, 08:09 PM   #2
بوراجـــــس


الصورة الرمزية بوراجـــــس
بوراجـــــس متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Aug 2008
 أخر زيارة : 24-11-2014 (09:28 AM)
 المشاركات : 10,108 [ + ]
 التقييم :  1737
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



بارك الله فيك

وجعله الله في موازين حسناتك


 
 توقيع : بوراجـــــس

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اللهـــم إغفر لأمي وإرحمها وأجعلها في عليين برحمتك يا أرحم الراحمين - يا مال الجنة يا نور عيني -


رد مع اقتباس
قديم 10-10-2012, 10:42 PM   #3
بنت السعودية


الصورة الرمزية بنت السعودية
بنت السعودية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 398
 تاريخ التسجيل :  Oct 2009
 أخر زيارة : 14-11-2014 (10:04 PM)
 المشاركات : 7,800 [ + ]
 التقييم :  1084
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darksalmon
افتراضي



بارك لله فيكم وجزاكم خيرا


 
 توقيع : بنت السعودية



,’ حاذر أن تظلم من لا يجد عليك ناصراً إلا الله ’,


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تأملات في قصة أصحاب الكهف الفيصل الكتب المصورة 3 12-07-2010 02:18 PM
صور لكهف أهل الكهف بوراجـــــس لاتنشرها 0 01-06-2009 12:26 AM
صورة قبر هابيل وكهف أصحاب الكهف العود الأزرق لاتنشرها 0 31-05-2009 07:53 PM
كيف نام أهل الكهف من الناحية العلمية العود الأزرق لاتنشرها 0 31-05-2009 04:37 PM


free counters
   

مركز التحميل



الساعة الآن 09:30 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. Trans by arbsonline.com
شبكة فجر الإيمان - ما ينشر في المنتدى يعبر عن رأي كاتبه
اختصار الروابط